الثلاثاء , يناير 16 2018
الرئيسية / صحة جنسية / تريد أن توفق في علاقاتك الحميمية بين زوجاتك؟ أهديك هذه النصائح القيمة لجماع صحيح

تريد أن توفق في علاقاتك الحميمية بين زوجاتك؟ أهديك هذه النصائح القيمة لجماع صحيح

تتردّد الفتاة المقبلة على الزواج أن تكون هي الزوجة الثانية. فهي تخاف أن تكون مرحلة تجربية ثانية بعد فشل الزوج في حياته الزوجية الأولى.

لكن قسمٌا آخر من الفتيات يرحّبن كثيراً بهذه الفكرة ويفضّلن دائماً الزواج من رجلٍ ذو خبرة ومعرفة في العلاقات الزوجية.

ظروف الزواج قد تطرأ في غالب الأحيان بشكلٍ غير متوقع وبطريقة مفاجئة: وهنا ما نقصد به ان المرأة قد تغرم بالرجل حتى ولو كان متزوّجاً وقد ترضى ان تكون الزوجة الثانية وتعيش معه كل التقلّبات الحياتية.

لكن الموضوع الأهمّ هو كيف يمكن للزوج ان يوفّق في علاقاته الحميمية بين زوجاته؟ تتذمّر كثيراً الزوجة الأولى من فقدان الرغبة في العلاقة الحميمة مع زوجها ذلك لانشغاله مع زوجته الثانية والجديدة. فهو يوليها الكثير من الاهتمام والرعاية في الفترة الأولى من الزواج.

الزوجة الثانية، عليها ان تعرف جيّداً ما اقبلت عليه. ذلك يعني أنها مضطرّة للتحمّل ما ينقله لها زوجها من مشاكل وهموم يعيشها في بيته مع زوجته الأولى وأولاده. عليها ان تأخذ الدور الزوجة التي تقدّم النصائح والمشورة والإرشادات وتخفّف قدر الإمكان عن شريك حياتها.

في الحديث عن الجماع، الرجل يبحث دائماً عن التجربة الجديدة في علاقته الحميمة. لذلك، تراه يسأل عن اعتماد أساليب غريبة ووضعيات جديدة في علاقته مع زوجته الثانية. فهو يرى ان الجماع لحظاتٌ ليؤكّد لزوجته انه يحبّها وأنها تعني له الكثير.

شاهد أيضاً

آدم… 4 عادات سيئة جيدا تضعف أداءك الجنسي… تجنبها

يعد انخفاض القدرات الجنسية عند الرجل من أكثر المشاكل انتشارا بين الأزواج. فوراء هذه المشكلة …

اترك رد