الرئيسية / صحة جنسية / حين ترتدين “زارا” و “H&M” و”ماركس اند سبنسر”..  فأنت سبب في موت أشخاص بالسرطان

حين ترتدين “زارا” و “H&M” و”ماركس اند سبنسر”..  فأنت سبب في موت أشخاص بالسرطان

هل يعقل ان يكون عمل ومنافع بعض أهمّ الماركات العالمية على حساب صحّة بعض الأفراد؟

خبر صادم يتداول اليوم على صفحات الانترنت: متاجر زارا و H&M وماركس اند سبنسر التي يجري تصنفيها من أبرز الماركات العالمية في عالم الموضة والأزياء، تقوم بشراء منتجاتها من مصانع في البلدان الآسيوية وهذا ما يقضي على صحة الشعوب.

ماذا في تفاصيل هذا الخبر ؟ هذه المتاجر الكبرى والشهيرة عالمياً تقوم باقتناء النسيج من مصانع في إندونيسيا والصين والهند. لكن هذه المصانع تتخلّص من الفيسكوز وهو من الألياف الصديقة للبيئة داخل إمدادات الماء ما يزيد من خطر الإصابة بالسرطان.

زارا مسؤولة عن تلوث المياه

الفيسكوز، هو بديل عن القطن او البوليستر كونه أرخص وملمسه قريب الى ملمس الحرير. عادةً يجري استحدامه في صناعة التنانير والفساتين النسائية. هذا المركّب الكيمياوي يجري التخلّص منه في الأنهر والبحيرات في إندونيسيا، وفق ما أكدّت إحدى الحملات التي تحمل اسم Changing Markets Foundation.

في إندونيسيا مثلاً، حاصة في جاوة الغربية بدأ الناس يمتنعون عن السباحة او حتى تنول الماء من العديد من البحيرات المجاورة لهذه المصانع كونها باتت ممزوجة بهذه المادّة الكيمياوية السامّة والمضرّة بالصحّة.

عقب هذا الكلام، اتضح في أحد التحقيقات ان الكربون المنبعث داخل مياه البحيرات والأنهر متعلق بالعديد من الأمراض القلبية، العيوب الخلقية والمشاكل في الجلد كما أنواع مختلفة من مرض السرطان.

هذا وتختلف نسبة التلوّث في الماء والهواء بين منطقة وأخرى: في الصين مثلاً، نسبة تلوّث الماء والهواء نتيجة هذه المادّة أكثر بثلاث مرّات من غيرها وهذا خطرٌ كبير على صحّة الأفراد. بدورها، يفيد احد العاملين في هذه الحملة ان المسوؤلية الكبيرة تقع على عاتق أصحاب هذه المصانع الكبيرة.

 

اترك رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

آدم… 4 عادات سيئة جيدا تضعف أداءك الجنسي… تجنبها

يعد انخفاض القدرات الجنسية عند الرجل من أكثر المشاكل انتشارا بين الأزواج. فوراء هذه المشكلة ...