الرئيسية / حمل وولادة / مخاوف آلام الولادة الطبيعية تؤرقك…سأساعدك في التخفيف من حدتها

مخاوف آلام الولادة الطبيعية تؤرقك…سأساعدك في التخفيف من حدتها

مما لا شك فيه أن لحظة الولادة من أهم اللحظات التي تمر بها المرأة في حياتها وتؤثر عليها نفسياً وجسدياً لما تصاحبها من آلام قد صعبة في بعض الأحيان والتي قد تسبب الرهبة للنساء الحوامل.

وألم الولادة أو كما يطلق عليه المخاض قد يستغرق عدة ساعات وخاصةً في الولادة الأولى ويمكن التغلب عليه والحد منه ببعض الطرق البسيطة والفعالة.

طرق طبيعية للحد من ألم الولادة

– التدفئة الجيدة: تعتبرالتدفئة الجيدة طريقة من الطرق المجربة لتقليل ألام الولادة فهي تقوم ببسط العضلات والحد من الشعور بالالم.

– حمام الماء الساخن: الاستلقاء في حمام ماء دافىء يساعد كثيراً على تقليص الشعور بالألم المرافق لانقباضات الرحم وقد لا تحتاج السيدات الى أخذ المسكنات أو المخدر النصفي.

– تنظيم التنفس: عملية التنفس أثناء المخاض له دور فعال في التغلب على الشعور بالألم ويجب التنفس بإيقاع ثابت عند بداية الشعور بانقباضات الرحم عن طريق أخذ الشهيق من طريق الأنف ثم الانتظار لمدة ثانيتين ثم إطلاق الزفير عن طريق الفم.

– الحركة: حاولي التحرك والمشي وتغير الأوضاع باستمرار فهذا يساعد على التعرف على الوضع الذي يمنحك الشعور بالراحة وعلى عكس ما يظن الكثيرون فان الاستلقاء على الظهر قد يزيد من الشعور بالألم ويقلل من سرعة الانقباضات مما يطيل من فترة المخاض.

– تدليك الجسم: قد تظنون أن هذا الامر لن يؤدي الى تخفيف وجع الولادة الا أنكم مخطئون للغاية لذلك يجب الطلب من الشخص المرافق كالأم أو الزوج تدليك يديك أو رجليك وستلاحظين اختفاء الألم الذي تشعرين به بشكل ملحوظ.

اترك رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

في هذه الحالات توقفي حالا… عن تناول حبوب منع الحمل

  من المهمّ جداً والضّروري ان تتناولي حبوب منع الحمل حسبا لتعليمات طبيبكِ، لأنّ أيّ ...