الرئيسية / صحة جنسية / هل صحيح أن المرأة تشتهي و” تعشق” غير زوجها؟

هل صحيح أن المرأة تشتهي و” تعشق” غير زوجها؟

كما يميل الرجال الى النساء، كذلك هي أيضا… وغالبا ما يحصل هذا الانجذاب خلال المناسبات الاجتماعية أو خلال بعض الزيارات والاحتفالات أو أثناء العمل.

هل المراة تشتهي غير زوجها

من جهة النساء، فمن الممكن كثيرا أن تنجذب المرأة الى رجل غير زوجها، وتعجب بشخصيته وبشكله وملامحه.

فعديدة هي الأمور التي تعزز من إعجابها للرجل الآخر، ولكن ليس بالضرورة أن تكون كل النساء متشابهة بالنسبة الى هذا الموضوع.

هنا، دور الزوج يكمن في توفير كل حاجات الزوجة وتميزها عن غيرها حتى لا تقع في هذه المشكلة التي تؤذي الشريكين في الحياة الزوجية، فعندما يكون على قدر المسؤولية وذو شخصية استثنائية ويقوم بكل الأمور التي تفرحها وتريحها، فهو سيكون الرابح الذي لن يخسر أبدا قلب المرأة.

الخطأ لا يقع فقط على عاتق الزوج، إنما على الزوجة أن تكون صادقة معه وتحترمه وتحافظ على صدق الأحاسيس، ولا تنظر بالتالي الى رجل آخر بنظرات تترجم رغبتها في التعرف اليه والتقرب منه، لأنه وفي هذه الحالة تهدم العلاقة الزوجية ويموت الحب والاحترام.

فالمرأة التي تنظر الى غير الزوج، ربما لم تحبه قط في حياتها، إنما تزوجته لعوامل مختلفة منها ما يتعلق بمفهوم الزواج الخاطئ في بعض المجتمعات، أو لعوامل مرتبطة بالسلطة الأسرية وأسباب أخرى اجتماعية.

لذلك، إن الزواج هو قرار يتم أخذه من الرجل والمرأة فقط، ولا يمكن أن يتم هذا العقد نتيجة الضغوطات الخارجية، لأنها من الأمور الرئيسية التي تؤدي الى الخيانة الزوجية والى الملل العاطفي من الطرف الآخر وعدم القدرة على العيش مع الشريك مدى الحياة.

اترك رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

آدم… 4 عادات سيئة جيدا تضعف أداءك الجنسي… تجنبها

يعد انخفاض القدرات الجنسية عند الرجل من أكثر المشاكل انتشارا بين الأزواج. فوراء هذه المشكلة ...